زهرة حديش



 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
اعتذار لكل اعضاء زهرة حديش للغلق الموقت للفرعين الترات الارترى و الاحبة المقتربين بسب قيد الانشاء

شاطر | 
 

 أخطاؤنا في معالجة الأخطاء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زهرة حديش
Admin
avatar

عدد المساهمات : 304
تاريخ التسجيل : 29/11/2010

مُساهمةموضوع: أخطاؤنا في معالجة الأخطاء   الخميس ديسمبر 02, 2010 5:42 am




من فيض قلبي، و من فرحة سكنت بين ضلوعي، أكتب كلمات أهدي عبر أثيرها سلاما أعذب من النسيم في رقته وأزكى من شذى الزهر في رائحته إلى أحبتي أعضاء وزوار منتديات زهرة حديش
وددت اليوم، وأنا أطلق الخمول والتقصير تجاه المنتدى أن أبدأ عهدي الجديد بموضوع مختلف نسبيا.

كثيرا ما نطرح مشاكلنا ونحاول أن نجد لها – يدا في يد - حلا مناسبا. لكن أحيانا، تكون ردودنا مشكلة في حد ذاتها، فقد نزيد بتهورنا أو عدم انتباهنا الطين بلة، وقد يكون اختلاف آرائنا سببا في تعقيد المشكلة. يقول قائل: إننا نقدم آراءنا وللمعني بالأمر أن يختار الأنسب.. شخصيا، أقبل الأمر تجاوزا حتى لا أثير الخلاف، وأعمد إلى توضيح مكامن الخلل في رد الآخر (إن وجد طبعا، وإلا فأنا أضم صوتي إلى صوته) حتى إذا تأمل صاحب المشكل استعان بما كتبت. لكن الأصل، أن نتفق على حل واحد لأن صاحب المشكل يحتاج لحل عملي واحد، لا أن نزيد من تشتيت أفكاره.
وأحيانا يرتكب أحدنا خطأ فنحاول أن ننصحه، لكن الأمور تجري في غير المسار المتوقع، كأن يكبر المشكل وتنشأ العداوة
ولهذا السبب، ولغيره، ارتأيت أن أجمع بعض الأخطاء التي قد نقع فيها ونحن نعالج المشاكل والأخطاء.

الأهواء الخفية:

يقول الرسول الأكرم صلى الله عليه وسلم: "إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى" رواه البخاري وأبو داود والنسائي وغيرهم.
إن أول خطإ قد نقع فيه، أن تكون نيتنا غير سليمة، كأن نندفع لتصحيح الخطأ لإظهار ذواتنا على أننا السليمون غير المخطئين. ويكون الإعجاب الزائد بالنفس في هذه الحالة معيقا لحل المشكل، لأن صاحبه سيحاول البحث عن أخطاء هامشية غير مهمة ليرضي غروره ثم ليقنع الآخر بأنه على صواب، فإذا تحدث فيما هو جوهري تم تصديقه دون أدنى عناء.
بالنسبة لعالم المنتديات، ودائما فيما يخص النوايا، هناك من همه الرفع من عدد الردود، أو ليخطف الأضواء من أجل ترقية أو ما شابه، أو لأنه يعلم أن صاحب المشكل لا يطيق الانتظار، وأنه سيقرأ أول رد ثم ينصرف (وهذا مشكل آخر). وهذا الصنف غالبا ما يترك ردودا جوفاء، وإن احتوت ردا فغالبا ما يكون مجانبا للصواب لغياب التركيز.

النصيحة على الملأ:

قال الحكماء: "النصيحة على الملأ فضيحة"
قد يخطئ أحدنا إما عن قصد كإساءة لأحد أو عن غير قصد كأن يفهم من كلامه غير ما قصد فيحدث مشكل، (والأخطاء تتنوع وتتعدد)
لذا فإن أول خطإ نرتكبه في محاولة إصلاح الخطإ أن ننبهه على الملأ، لأن الإنسان بطبعه لا يقبل أن يعرف الآخرون بأنه مخطئ، وهذا أمر عادي. وعند النصيحة أمام الملأ فإنه لن يستمع ولن ينتبه، لأنه منشغل بردود أفعال غيره، ويفكر في المواقف التي قد يتخذها الآخرون ضده.

وفي عالم المنتديات، فلدينا الرسائل الخاصة والرسائل الإلكترونية وغيرها، وهي كفيلة بتصحيح الخطإ وحفظ ماء الوجه.

القسوة في التعامل مع المخطئ:

لماذا نعتبر دائما المخطئ شخصا منحرفا؟ أو أنه يقصد السوء من وراء خطئه؟ وقد يكون معذورا أو جاهلا أو مريضا... الخ
إن الرفق في معالجة الخطإ والتعامل معه بهدوء يفيد أكثر من القسوة التي قد تزيد المخطئ عنادا وإصرارا على الخطإ.
وخصوصا مع الأطفال والمراهقين، لأنهم غالبا ما يعتبرون تماديهم في الخطإ عقابا للراشد بسبب قسوته في حل المشكل.
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: " قام أعرابي فبال في المسجد، فتناوله الناس، فقال الرسول صلى الله عليه وسلم: دعوه وأريقوا على بوله سجلا من ماء، أو ذنوبا من ماء، فإنما بعثتم ميسرين ولم تبعثوا معسرين" رواه البخاري 217 ومسلم 657 . فالصحابة لم يتمالكوا أنفسهم لكن النبي صلى الله عليه وسلم علم أنه جاهل لا يدري مقدار الخطإ، ثم نصحه فقال له: " إن هذه المساجد لا تصلح لشيء من القذر والبول والخلاء، وإنما هي لقراءة القرآن وذكر الله والصلاة" رواه أحمد 12572.
فالرفق الرفق


لقد اعتمدت في هذا الموضوع على كتاب أخطاؤنا في معالجة الأخطاء لمؤلفه عادل فتحي عبد الله - دار الإيمان للطبع والنشر والتوزيع- وكذا على خبرة متواضعة في التعامل مع الاطفال والشباب في الملتقيات والمخيمات.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zahrthadish.yoo7.com
rahaf
100
100


عدد المساهمات : 109
تاريخ التسجيل : 08/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: أخطاؤنا في معالجة الأخطاء   السبت ديسمبر 18, 2010 11:00 am

... في حياتنا نتعرف على كثير من الأشخاص ,, و تجبرنا ظروف الحياة على التعامل مع شخصيات مختلفة في الطباع و الطبائع ..و نقف في بعض الأوقات عاجزين عن فهم شخصية الشخص الذي أمامنا .. و تتولد في أنفسنا الحيرة عن كيفية التعامل معهم ...


أولا .. الإنسان الودود ..
"الإنسان الودود ذو الشخصية البسيطة"


خصائصه:

-هاديء و بشوش و تتميز أعصابه بالاسترخاء
- يثق بالناس و يثق أيضاً بنفسه
- يرغب في سماع الإطراء من الآخرين
- طيب القلب و يرحب بزواره و مقبول من الآخرين
- غير منظم و لا يحافظ على المواعيد و ليس للزمن قيمة
- حسن المعاملة و المعشر و كثير المرح
- لديه الشعور بالأمان
- يتحاشى الحديث حول العمل
- يرى نفسه بخير و الآخرين بخير أيضا

كيف نتعامل معه ..؟!

-قابله بإحترام و حافظ على الإصغاء الجيد
- المحافظة على مناقشة الموضوع المطروح و عدم الخروج عنه
- حاول العمل على توجيه الحديث إلى الهدف المنشود
- تصرّف بجدية عند الحاجة
- حاول المحافظة على المواعيد ، و أفهمه مدى أهمية الوقت




ثانـيا .. الإنسان الخشن ..


خصائصه:

- قاسي في تعامله حتى أنه يقسو على نفسه أحياناً
- لا يحاول تفهم مشاعر الآخرين لأنه لا يثق بهم
- يكثر من مقاطعة الآخرين بطريقة تظهر تصلبه برأيه
- يحاول أن يترك لدى الآخرين إنطباعاً بأهميته
- مغرور في نفسه لدرجة أن الآخرين لا يقبلوه
- لديه القدرة على المناقشة مع التصميم على وجهة نظره
- يرى نفسه أنه بخير و لكن الآخرين ليسوا بخير


كيف نتعامل معه ..؟!

-أعمل على ضبط أعصابك و المحافظة على هدوئك
- حاول أن تصغي إليه جيداً
- تأكد من أنك على إستعداد تام للتعامل معه
- لا تحاول إثارته بل جادله بالتي هي أحسن
- حاول أن تستخدم معلوماته و أفكاره
- كن حازماً عند تقديم وجهة نظرك
- أفهمه إن الإنسان المحترم على قدر إحترامه للآخرين
- ردد على مسامعه الآيات و الأحاديث المناسبة
- استعمل معه أسلوب : نعم ...... و لكن


ثالـثا.. الشخص المتردد ..


خصائصه :

- يفتقر إلى الثقة بنفسه
- تظهر عليه علامات الخجل و القلق
- تتصف مواقفه غالباً بالتردد
- يجد صعوبة في إتخاذ القرار
- يضيع وسط البدائل العديدة
- يميل للإعتماد على اللوائح و الأنظمة
- كثير الوعود و لا يهتم بالوقت
- يطلب المزيد من المعلومات و التأكيدات
- يرى نفسه أنه ليس بخير و الآخرين بخير


كيف نتعامل معه ..؟!

-محاولة زرع الثقة في نفسه
- التخفيف من درجة القلق و الخجل بأسلوب الوالدية الراعية
- ساعده على إتخاذ القرارات و أظهر له مساويء التأخير في ذلك
- أعمل على توفير نظام معلومات جيد لتزويده
- أعطه مزيداً من التأكيدات
- أفهمه أن التردد يضر بصاحبه و بعلاقته مع الآخرين
- أفهمه أن الإنسان يحترم بثباته و قدرته على إتخاذ القرار




رابـعا.. الشخص الذي تتصف ردود فعله بالبطء و البرود..


خصائصه:

-يتميز بالبرود و يصعب التفاهم معه
- يتميز بدرجة عالية من الإصغاء و يتفهم المعلومات
- لا يرغب في الإعتراض على الأفكار المعروضة
- يتهرب من الإجابة على الأسئلة الموجهة إليه
- لا يميل للآخرين فهو غير عاطفي


كيف نتعامل معه ..؟!

-عالجه بأسلوبه من خلال إصغائك الجيد
-وجه إليه الأسئلة المفتوحة التي تحتاج إلى إجابات مطولة
- استخدم معه الصمت لتجبره على الإجابة
- لتكن بطيئاً في التعامل معه و لا تتسرع في خطواتك
- اظهر له الإحترام و الود




خامــسا.. الشخص الثرثار ..


خصائصه :

- كثير الكلام و يتحدث عن كل شيء و في كل شيء
- يعتقد أنه مهم
- يمكن ملاحظة رغبته في التعالي إلا أنه أضعف مما تتوقع
- يتكلم عن كل شيء باستثناء الموضوع المطروح للبحث
- يقع في الأخطاء العديدة
- واسع الخيال ليثبت وجهة نظره


كيف نتعامل معه ..؟!

- قاطعه في منتصف حديثه و عندما يحاول إستعادة أنفاسه ، قل له : يا سيد ... ألسنا بعيدين عن الموضوع المتفق عليه ؟
- أثبت له أهمية الوقت و أنك حريص عليه
- أشعره بأنك غير مرتاح لبعض أحاديثه و ذلك بالنظر إلى ساعتك ... و بالتنفيخ و ...الخ


سادسـا..الشخصية المعارضة دائما..


خصائصه :

-لا يبالي بالآخرين لدرجة أنه يترك أثراً سيئاً لديهم
- يفتقر إلى الثقة لذا تجده سلبياً في طرح وجهات نظره
- تقليدي و لا تغريه الأفكار الجديدة و يصعب حثه على ذلك
- لا مكان للخيال عنده فهو شخصية غير مجددة
- عنيد ، صلب ، يضع الكثير من الإعتراضات
- يذكر كثيراً تاريخه الماضي
- يلتزم باللوائح و الأنظمة المرعية نصاً لا روحاً
- لا يميل للمخاطرة خوفاً من الفشل


كيف نتعامل معه..؟!

- التعرف على وجهة نظره من خلال موقفنا الإيجابية معه
- تدعيم وجهة نظرك بالأدلة للرد على اعتراضاته
- أكد له على أن لديك العديد من الشواهد التي تؤيد أفكارك
- عدم إعطائه الفرصة للمقاطعة
- قدم أفكارك الجديدة بالتدريج
- لتكن دائماً صبوراً في تعاملك معه
- استعمل أسلوب : نعم ...... ولكن




سابـعا..الشخص مدعي المعرفة..


خصائصه:

- لا يصدق كلام الآخرين و يبدي دائماً اعتراضه
- متعالي ، و يحب السيطرة الكلامية و يميل إلى السخرية
- عنيد ، رافض ، و متمسك برأيه
- يفتخر و يتحدث عن نفسه طيلة الوقت
- شكاك ، و يرتاب بداوفع الآخرين
- يحاول أن يعلمك حتى عن عملك أنت


كيف نتعامل معه ..؟!

- تماسك أعصابك و حافظ على هدوئك التام
- تقبل تعليقاته و لكن عليك أن تثابر في عرض وجهة نظرك
- ألجأ في مرحلة ما إلى الإطراء و المدح
- اختر الوقت المناسب لمقاطعته في مواضيع معينة
- لتكن واقعياً معه دائماً
- لا تفكر في الإنتقام منه أبداً
- استعمل أسلوب : نعم ...... ولكن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
rahaf
100
100


عدد المساهمات : 109
تاريخ التسجيل : 08/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: أخطاؤنا في معالجة الأخطاء   السبت ديسمبر 18, 2010 11:04 am

ثأمــنا ..الشخص الخجول..


خصائصه :

- يفتقد إلى الثقة في نفسه
- من السهولة إرباكه
- متحفظ و يتبدل لونه لأقل مؤثر
- يحاول الإختباء خلف الآخرين
- يتصف سلوكه عامة بالفشل في حياته العملية و الخاصة


كيف نتعامل معه ..؟!

- أطلب منه تقديم وجهة نظره
- قل له : إن الإنسان يحترم لمعلوماته ، و إظهارها للإستفادة منها
- حاول أن تعمل على زيادة ثقته بنفسه و ذلك بوضعه في مواقف مضمون نجاحها
- لا تقدم إليه البدائل ، و حاول أن تعطيه الحل ليثبت عليه




تاســعا..الشخص العنيد..


خصائصه :

- يتجاهل وجهة نظرك و لا يرغب في الإستماع إليها
- يرفض الحقائق الثابتة ليظهر درجة عناده
- صلب ، قاس في تعامله
- ليس لديه إحترام للآخرين و يحاول النيل منهم


كيف نتعامل معه ..؟!

- أشرك الآخرين معك لكي توحد الرأي أمام وجهة نظره
- أطلب منه قبول وجهة نظر الآخرين لمدة قصيرة لكي تتوصلوا إلى إتفاق
- أخبره بأنك ستكون سعيداً لدراسة وجهة نظره فيما بعد
- استعمل أسلوب : نعم ...... و لكن




العاشــر..الشخص المفكر الايجابي..

خصائصه :

- يتصف بمواقفه الإيجابية الجادة المعقولة
- متحمس ، ذكي ، يهتم بالنتائج
- مفاوض جيد و يوجه الأسئلة البناءة
- يعترض بأسلوب لبق مقبول
- يصغي إصغاءً جيداً
- واقعي و يتخذ قراراته بهدوء و عقلانية


كيف نتعامل معه ..؟!

- ليكن تعاملك معه إيجابياً بمنهج ناضج
- إتبع التسلسل المنطقي في أحاديثك معه
- لا تأخذ كل ما يطرحه قضايا مسلم بها
- كن أميناً في تعاملك معه
- تقبل تحدياته و استجب لها بفعالية




الحادي عـشر.. الشخص المتعالي..


خصائصه :

- يعتقد أن مكانه وسط المجموعة لا يمثل المكانة التي يستحقها و أن ذلك يمثل مستوى أقل بكثير مما يستحق
- يحاول تصيد السلبيات لدى الآخرين و يحاول إيصالهم إلى المواقف الحرجة
- يعامل الآخرين بتعال لاعتقاده أنه فوق الجميع


كيف نتعامل معه ..؟!

- لا تحاول إستخدام السؤال المفتوح معه ، لأنه ينتظر ذلك ليحاول إثبات أن لديه المعلومات المتخصصة حول الموضوع المطروح أكثر بكثير مما لديك ، لأنه يشعر عند توجيه السؤال المفتوح إليه أنه هو حلال المشاكل و أن رأيك لا يمثل أي قيمة بالنسبة له.
- استعمل معه أسلوب : نعم ...... و لكن ، مثال : إنك فعلاً على حق و لكن لو فكرت معي في .....




الثاني عشــر ..الشخص كثير المطالب..


خصائصه :

- صعب المراس ، و لكنه ليس من الشاكين أو الغضبانين
- يصعب التعامل معه بكثرة المطالب
- يحرجك بإلحاحه لأن تؤدي له خدمة عند سفره مثلاً


كيف نتعامل معه ..؟!

-عالجه بالمراوغة و التسويف : أخبره أنك ستفكر في طلبه و تحدثه في شأنه لاحقاً ، و عندها تستطيع أن تفكر فعلاً بما ستخبره ، قل له : إنني مرتبط بمواعيد كثيرة ، أرجو ألا تتوانى في الإتصال بي مرة ثانية

..أعتقد أن الكثير من الرجال سيطبقون هذا على زوجاتهم..



الثالث عـشر.. الشخص الباحث عن الأخطاء ..


خصائصه :

- مقولته المشهورة : الهجوم خير وسيلة للدفاع
- يتصيد الأخطاء على درجة عالية
- لديه دائماً مجموعة من الأسئلة ليواجه بها الآخرين
- تراه يتنقل من مكان لآخر بحثاً عن الأخطاء
- ليس لديه إحترام لمشاعر الآخرين


كيف نتعامل معه ..؟!

- لا تفقد السيطرة على أعصابك معه
- لا تفتح له الباب الكامل ليقول كل ما عنده
- أصغ إليه بدرجة عالية
- أفهمه أن لكل إنسان حدود يجب أن يلتزم بها
- لا تعطيه الفرصة للسيطرة الكلامية
- استعمل معه أسلوب : نعم ...... و لكن



الرابع عشــر.. الشخص كثير الشكوى..


خصائصه :

- كثير الشكوى : إذا حاولت تقديم النصيحة له يقول : يبدو لي عدم فهمك الأمر
لو سألت ، كيف حالك اليوم ؟ عندها يقص علينا قصة حياته كلها ، متاعبه مع عائلته ، مشاكله المالية ، متاعبه مع مديره .. الخ

كيف نتعامل معه ..؟!

- الإصغاء الجيد إليه لغرض فهم وضعه ، و صياغة مشكلته بجمل توحي إليه بأننا معه و نتفهم مشكلته
- لا تحاول أن تسدي النصح إليه بل المصادقة على صحة الشكوى مما يشعر صاحبها بالإرتياح
- تقمص مشكلاته عاطفيا

..هذا طبعا إذا اضطررت للتعامل مع مثل هذا الشخص..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sabir



عدد المساهمات : 35
تاريخ التسجيل : 05/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: أخطاؤنا في معالجة الأخطاء   السبت ديسمبر 18, 2010 11:51 am

ما شاء الله وتبارك الله يا رهف ............ كلك نشاط ... المنتدى دائما منور بوجودك وتعليقاتك القيمة والمفيدة .... يعطيك العافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زهرة حديش
Admin
avatar

عدد المساهمات : 304
تاريخ التسجيل : 29/11/2010

مُساهمةموضوع: رد: أخطاؤنا في معالجة الأخطاء   السبت ديسمبر 18, 2010 1:19 pm

تسلمى حبيبتى على اضافتك الطيبه وفعلا كل انسان عند طبيعته والطبع يغلب التطبع مهما حاول يغير طبعه
جززززززززززززززززاكى الله كل خير cheers
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zahrthadish.yoo7.com
 
أخطاؤنا في معالجة الأخطاء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
زهرة حديش :: الركن الاجتماعى :: المشاكل الاجتماعيه و السعاده الزوجية-
انتقل الى: